الصحة الأسرة العمل

كيف يتغير الجسم خلال فترة البلوغ؟

تمر جميع الفتيات بمرحلة تغييرات جسدية ، وتختلف هذه التغيّرات بين فتاة وأخرى في السن ذاته. فلا تقلقي إذا لم يشبه جسمك جسم أختك أو صديقتك تماماً.

النمو: غالباً ما يكون النمو السريع أول التغيّرات في جسمك. وقد تصبحين أطول من جميع الصبيان في سنك لبعض الوقت. سيتوقف نموك في المعتاد خلال مدة سنة إلى ثلاث سنوات بعد بدء النزف الشهري.


تغيّرات الجسم: مع النمو السريع يأخذ جسمك في التغيّر. ففي الجسم كيميائيات طبيعية تسمى هرمونات تحث جسمك على النمو، وتُحدث هذه التغيرات.

كيف يتغير جسمك في سن البلوغ:
داخل جسمك: تحدث تغيرات أخرى لا تستطيعين رؤيتها. إذ ينمو الرحم والقناتان (قناتا فالوب) والمبيضان والمهبل ويتبدل وضعها.
ماذا تشعرين: يزداد إحساسك الواعي بجسمك أثناء حدوث هذه التغيرات. وقد تمرين بأوقات تتبدل بها مشاعرك دون سبب ومن الطبيعي في الأيام التي تسبق النزف الشهري أن يزداد لديك الإحساس بمشاعر قوية من كل صنف الفرح والفضب والقلق مثلأ.
النزف الشهري:
(الدورة الشهرية أو الطمث أو الحيض أو العادة أو الغسلة)
يدل النزف الشهري على أن الفتاة أصبحت قادرة على الحمل. ولا تستطيع أي فتاة التنبوء بموعد أول دورة شهرية لديها بالضبط. لكنها تحدث عادة بعد بدء نمو النهدين والشعر في مناطق من الجسم. وقد تلاحظ قبل أشهر من أول دورة شهرية ، بعض الرطوبة (الإفرازات) في مهبلها، وقد تلطغ ملابسها الداخلية. وهذا أمر طبيعي.

وتفرح بعض الفتيات عندما تحدث أول دورة شهرية لديهن, خصوصاً إذا كن يعرفن ما ينتظرهن. أما الفتيات اللواتي لم يخبرهن أحد بالأمر فغالباً ما يصيبهن القلق حين يبدأ النزف. إن هذا يحدث لكل النساء. ويمكن أن يتقبلن الأمر على أنه شيء طبيعي، أو حتى يفتخرن به. فلا يجوز لأحد أن يشعر الفتاة بأنه أمر قذر أو مخجل.